تمارين الايروبك فى الصباح لحرق الدهون



تمارين الايروبك فى الصباح لحرق الدهون

مسألة أداء التمارين القلبية في الصباح الباكر


إن الكثير من لاعبي كمال الأجسام وخبراء اللياقة
يؤكدون ان أفضل وقت لإداء التمارين القلبية هو
في الصباح الباكر وقبل تناول وجبة الفطور، لأن
ذلك يزيد او يحسن من عملية حرق الدهون،إن أداء
التمارين القلبية في الصباح الباكر ينصح بة ليس
لأنه فحسب يحسن عملية حرق الدهون،بل إن ذلك
له العديد من الأسباب الأخري .

إن من يؤكدون أهمية أداء التمارين القلبية في الصباح الباكر
لتحسين عملية حرق الدهون يبنون أراءهم علي أساس علمي .
فلهذا نظرية علمية تدعمه، وهي أن أداء التمارين القلبية في
الصباح الباكر والمعدة خاوية لة اهمية كبري في التخلص
من الدهون .
لكن ذلك لا يمنع أن هؤلاء الناس مخطئون إذا ما اعتقدوا أن
ذلك يرجع إلي انخفاض معدلات الجلوكوز في الدم والجليكوجين
في العضلات عند استيقاظ الإنسان من نومة في الصباح
ففي واقع الأمر،  لايرتبط كل من الجلوكوز والجليكوجين كثيرا
بعملية حرق الدهون . يقول دكتور " هنريت بيليجارد" عالم باحث
في مركز أبحاث العضلات ب"كوبنهاجن" ب"الدنمار" إن معدلات
الجلوكوز الدم وجليكوجين العضلات تظل ثابتة طوال الليل وحتي
الصباح ، فلقد أثبت ذلك في العديد من الاختبارات والتجارب .
بينما تظل معدلات الجلوكوز والجليكوجين ثابتة ، علي الجانب
الأخر يشهد التمثل الغذائي تغيرا كبيرا أثناء الليل . ويوضح
دكتور "جاسي فانهيست" أستاذ علم التدريب بجامعة " كونكتيكت"
قائلا : أثناء النوم في الليل، تقوم العضلات باستخدام الدهون لتوفير
الجلوكوز اللازم للمخ. في ذلك الوقت تنخفض معدلات الأنسولين
للغاية بينما يرتفع معدل هرمون "الجلوكاجون" يزيد هذا من مقدار
الدهون التي تغادر خلايا الدهون وتنتقل إلي العضلات حيث يتم
أكسدتها ( حرقها ) .
كما تؤكد العديد من الدراسات البحثية انة يمكنك الاستفادة من دورة
حرق الدهون هذة بأداء التمارين القلبية كأول شيء في الصباح الباكر.
عن زيادة احتياجات العضلات من الطاقة بواسطة تمارين الأيروبيك
سوف يزيد كلا من تسرب الدهون من خلايا الدهون وحرق هذه
الدهون عن طريق تدريب العضلات .


شاركه